dimanche 27 novembre 2011

الدنيا غالية كان علي جماعة التاسيسي

بسم اللــــــــــه الرحمان الرحيم و بعد ان اقسم الســادة النواب علي خدمة الوطن و المواطنين فانو كنت احلم بمداخلة خيالية لاخد السادة الاعظاء راجيا فيها الزملاء التخلي عن المبالغ المالية او الجزء منها خاصة و ان اغلب السادة الاعضاء من المجلس يتمتعون بدخل محترم و التخلي عن هذه المنخة لن يضر احدهم و لكن بالامكان ان تكون تنازلتهم جد فعالة و مفيدة لفائدة العديد من ابناء هذا الوطن. و الحقيقة العضو اللذي كنت انتضر مداخلته سيتمتع باعلي راتب في العام القادم. انتضرت مداخلة منه بهذا الشان لما سمعته من الحان  عن كساوي بن علي و بذخ ليلي الطرابلسي. السبد اللي كنت نستني في مداخلتو هو من الاشخاص اللي لطالما نادت بنة الزوالي يعيش. . الزوالي اللي الناس الكل تعرف فيه اللي عدي عمرو الكل يقري و فيهم اللي ماقراس فيهم جميع التوانسة بكل اطيافها و جهاتها . الزوالي اللي صدق وعود السياسين و حط ثقتو فيهم يستني مبادرة السياسيين الان. يعني بالامكان نقول اني في صدمة  من التفاوت الضخم في الاجور. و كاينو الدنبا غلات كان علي جماعة التاسيسي. 

jeudi 17 novembre 2011

اكثر لغز يحيرني في تونس

نعم الالغاز كثيرة في تونس و لكن اهمها هو لغز عبد السلام جراد .هذا الرجل كان في اواخر بن علي يتقرب لبن علي و كان المساند الصحيح له و بعد شوية و بصحة رقعة اصبح المساند الرسمي للثورة . عبداللـــــــــــه عمل بعمايلو في كل الحكومات من حكومة الغنوشي الي حكومة السبسي الي اخيرا الحكومة اللي قاعدة تتكون .الحاصل تونس يبدو انها ستظل و فية لعهدها و ستكون دائما و ابدا دولة الفساد و المؤسسات الي ان يريد الله غير ذالك. بعد ما كان محمد الغنوشي كل ما يطلع في نسمة يبكي يجي الان و يقولولنا اللي السيد هو اللي كان سبب في رفع تجميد اموال صخر الماطري ,و باعث القناة يتشد في الليل بتهمة التامر علي امن الدولة و من غدوة يسيبوه. ة الان عم عبد الســــــــــــــــــلام يمنع من السفر ليلا و من غدوة يقولولو اللـــــــــــــــــــــــه غالب سامحنا رانا غالطين. حاصلو الحمد للـــــــه تونس وفية للعادة متاعها و الشعب التونسي الكريم  خرج عن صمته مرة واحدة و يبدو انه اقسم بانه ليست هناك كرة. بارك الله في الفساد و المفسدين و اطال اللـــــــــه في عمر الصامتين الراضخين 

mardi 15 novembre 2011

يعييني غباء النـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخبة

يعييني و يقسم ظهري و يفجر عروق الدم في دماغي و يفقدني املي الغباء و لكن يصيبني بالشلل عندما يكون الفاعل من اللذين يعتبرون انفسهم من النخبة. و اي نخبة في تونس انه من المفروض ان لا يتشدق عاقل بهذه الكلمة لانو الشعب هو اللي عطا الفرصة للكل بش يتكلم و كان فما ناس تستحق تصنيفها من النخبة لااهم الناس اللي تكلموا فبل الثورة و كلاو العصا و الناس هاذم برشا في تونس . المهم انو علي الاقل كيف يصنف واحد نفسو علي انو من النخبة لا بد له من التمتع ببعض ان لم نقل الكثير من الرصانة و الحكمة. و لا بد ان نعرف انو كل كلمة عندها دلالتها في العقل الباطن للبشر و ان كان الجو حماسي او لا فانو الكلام لازم يكون بقياس .الفارق الموجود من قبل الانتخابات هو بنفسو مازال حتي لتوة . فما احزاب تستغل كل شي في الميدان من اجل انها تضهر علي الساحة و تسمع صوتها و كيف تلقي غلطة مالاحزاب المنافسة توضها و تخدم بها اهداف الحزب و هذا اللي لازم الاحزاب اللي فشلت في التاسيسي تتعلم منو . الوحيد اللي يبدولي بدي يتعلم هو البوكت و ان شاء الله العافبة لبقية الاحزاب و كان نخبتكم راقدة من الاحسن تبدولها و تحطوا نخبة جديدة تكون اسم علي مسمي

vendredi 4 novembre 2011

الجراد هو الطريق نحــــــــــو الحكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم

عبد السلام جراد الامين العام للاتحاد. قوة جبارة في تونس و لكن مش مفهوم منين القوة هذه الكل.الناشطين في الانترنات جات فترة و قدموا العديد من الوثائق اللي فيها الكثير من الفضائح. الاتخاد العام التونسي للشغل كان دائما مؤسسة نقابية يكن لها كل التونسيين الاحترام.و لكن الغفلة علي عبد السلام خلاتو يعمل اللي يحب في كل حكومة جات. الاضرابات هي العدو رقم واحد لكل نهضة اقتصادية. سي عبد السلام حكم باضرابات عديدة وقت حكومة محمد الغنوشي و عمل اللي حب مع السبسي و مع صعود النهضة للحكم عاود مرة اخري و تقريبا اغلب القطاعات  شهدت اضرابات و سي عبد السلام عمل اللي يحب عليه مع الحكومة الجديدة. سي عبد السلام هو علي ما يبدو اكثر الناس سلطة في تونسنا منذ هرب المخلوع. و عبد الله المناشد للمخلوع  تحول بقدرة الله السميع العليم الي بطل قومي رفض مقابلة الرئيس السابق و لكن بعد شوية غلبو الضحك و مشالو. اذا كان المطلب الشعبي و الارادة الثورية قي القطع مع الماضي فانو من المؤكد انو تونس تبكي الدم لانو الجراد عمل فيها الكثير و اللي يؤلم اكثر هو انو الجراد ما قالو حد اقف غادي و التزم حدودك, القضاء علي الجراد اللي حطم الفلاحة في زمان بورقيبة كان من مسؤولية الجيش الوطني و القضاء علي جراد الاقتصاد و السياسة لا بد ان تكون من مسؤوليات القيادات السياسية اليوم. ايا كانت القوة السياسية اللتي ستعمل لايقاف الجراد عند حده ستتمكن من كسب شعبية كبيرة و ارجخ شخصيا ان تكون حركة النهضة هي السباقة في هذا لانها اليوم تمسك بمقاليد الحكم و ستسعي جاهدة حتي لا يفلت من يديها.