dimanche 27 novembre 2011

الدنيا غالية كان علي جماعة التاسيسي

بسم اللــــــــــه الرحمان الرحيم و بعد ان اقسم الســادة النواب علي خدمة الوطن و المواطنين فانو كنت احلم بمداخلة خيالية لاخد السادة الاعظاء راجيا فيها الزملاء التخلي عن المبالغ المالية او الجزء منها خاصة و ان اغلب السادة الاعضاء من المجلس يتمتعون بدخل محترم و التخلي عن هذه المنخة لن يضر احدهم و لكن بالامكان ان تكون تنازلتهم جد فعالة و مفيدة لفائدة العديد من ابناء هذا الوطن. و الحقيقة العضو اللذي كنت انتضر مداخلته سيتمتع باعلي راتب في العام القادم. انتضرت مداخلة منه بهذا الشان لما سمعته من الحان  عن كساوي بن علي و بذخ ليلي الطرابلسي. السبد اللي كنت نستني في مداخلتو هو من الاشخاص اللي لطالما نادت بنة الزوالي يعيش. . الزوالي اللي الناس الكل تعرف فيه اللي عدي عمرو الكل يقري و فيهم اللي ماقراس فيهم جميع التوانسة بكل اطيافها و جهاتها . الزوالي اللي صدق وعود السياسين و حط ثقتو فيهم يستني مبادرة السياسيين الان. يعني بالامكان نقول اني في صدمة  من التفاوت الضخم في الاجور. و كاينو الدنبا غلات كان علي جماعة التاسيسي. 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire